آراء

قيادة أم متابعة؟ – الأصول الرقمية حقيقة لا جدال فيها

١٦ يونيو ٢٠٢٠

مجرد قرائتك لهذه المقالة يظهر أنك مهتم بالاستثمار في الأصول الرقمية. هذه العملات المشفّرة الثابتة وغير القابلة للتعديل تعِد بأن تصبح عملات صعبة وغير قابلة للتلاعب للعالم كله. يرى مناصرو هذه العملات مستقبلاً ستقوم فيه “بيتكوين” أو الأصول الرقمية الأخرى باستبدال اليورو والدولار وما إلى ذلك وإنشاء أول عملة حرّة وصعبة في العالم. وقال بنك إنجلترا والبنك المركزي الأوروبي، حتى البنوك المركزية الكبرى تنظر في قضية إصدار عملاتها الرقمية الخاصة بها، وسط جدل متزايد حول مستقبل الأموال ومن يسيطر عليها.

يتطلب الاستثمار في الأصول الرقمية نظام معتقدات استثمارية مختلف. الأصول الرقمية ليست مجرد استثمار، إنها نظام معتقد. وهذا الأساس سيسمح لك بتطوير مستوى تحمّل جديد للقيعان “المنخفضة جدًا” وربما الارتفاعات “العالية جداً”.

هناك ثلاثة أسباب رئيسية للاستثمار في الأصول الرقمية .

أولاً، لأنك ترغب في حماية ثروتك في حال سقوط الدولار كعملة عالمية والذي يفترض الكثير من الناس أنه سيحدث حتمًا في وقت ما. ثانيا، لأنك تدعم الرؤية الاجتماعية للأصول الرقمية، تلك التي تدعم كون المال حر و متواجد بالنسبة للعالم كله. ثالثًا، لأنك تفهم وتحب التكنولوجيا التي تقف وراءها.

ومع ذلك، الكثير من الناس يقعون ضحية للضجّة المحيطة بالأصول الرقمية. و دائماً ما يقع الناس ضحية للخوف من فقدان الفرصة، حيث يقومون بالشراء بشكل مكثف في ذروة الفقاعة، على أمل الحصول على أموال سريعة، بدون فهم الأصول الرقمية على الإطلاق. هذا سبب سيئ. لا تفعل هذا. هناك قوانين تحكم هذه التكنولوجيا و كيفية إنشاء رموزها المميزة.

في استقصاء رأي تم مؤخراً ينظر إلى 5 سنوات في المستقبل، أشار 91% من المجيبين إلى أنهم يتوقعون أن يشتمل جزء من محفظتهم الإستثمارية على أصول رقمية.

في أوائل شهر مايو، أشار مؤسس صندوق الإستثمار الملياردير بول تيودور جونز إلى أن صندوق Tudor BVI الخاص به يحمل الآن نسبة من محفظته في “بيتكوين” قائلاً: “إن أفضل استراتيجية لربح السباق هي امتلاك أسرع حصان. إذا كنت مجبرًا على توقع رهان، فسيكون رهاني على “بيتكوين”.

ارتفع سعر البيتكوين بأكثر من 150٪ في الشهرين الماضيين وسجّل أعلى مستوى خلال اليوم عند 10،380 دولار. ومع ذلك، فشل المضاربون على الارتفاع بشكل متكرر في تأسيس موطئ قدم أعلى من 10،000 دولار. في الوقت نفسه، تم تقييد الجانب السلبي إلى حوالي 8،600 دولار. تم تشديد النطاق في الأيام القليلة الماضية، مع تداول العملة المشفرة الأكثر تأثيرًا بين 9،300 و 9،900 دولار.

غالبًا ما تُمّهد فترة طويلة من انخفاض تقلب الأسعار الطريق أمام حركة كبيرة على كلا الجانبين. وكلما طالت فترة التوطيد، زادت حدة الارتفاع أو الهبوط الذي يليها.

تعطي موجة “إليوت” إشارة واضحة لكيفية تصرّف الأسواق في الجلستين القادمتين.

حاليا الموجة 4 لا تزال في مكانها وقد تأخذ الأسواق إلى 10،700 دولار. بعد ذلك، يجب أن يحدث تراجع ثلاثي الموجات في الموجات A، B، و C قبل استئناف الاتجاه الصعودي في الموجة 3 الأكبر باتجاه 14-16 ألف دولار.

يوجد هناك العديد من العملات المشفّرة التي تحمل تطور هائل وراءها، والكثير من الأشخاص الموثوقين الذين يؤمنون بها. تعلّم قبل أن تستثمر، هناك عملية كاملة قبل أخذ المبادرة للاستثمار، و هي قراءة أوراق عمل النقود. ورقة العمل هي أساس عمليات الطرح الأولي للعملات. يجب أن تدرس المشروع بشكل كامل لمعرفة ما إذا كانت عملة تجلب أي فائدة حقيقية في النظام البيئي للعملات المشفّرة.

إلى جانب ذلك، ضع في اعتبارك المشكلات التي يتطلع عالم التشفير بشدّة إلى حلها،  وبشكل رئيسي: الخصوصية، وقابلية التطوير، والتشغيل البيني. من الطرق الجيدة للاستثمار الخاص بك هي العثور على المشاريع التي تعمل بشكل خاص على حل المشاكل المذكورة أعلاه. تفقّد المشروع واسأل نفسك الأسئلة التالية، هل يتطلب هذا المشروع أن يكون على شبكة “بلوكتشين” و هل من فائدة حقيقية لإصداره عملات رقمية؟

نظرًا لأنّ تقلّب الأصول الرقمية يتجاوز أي فئة استثمارية أخرى بشكل إجمالي، فهي ليست استثمارًا عاديًا. لذا، فإن الدرس المهم هنا هو المخاطرة فقط بقدر ما تستطيع من المال، و عدم المجازفة بمحفظتك كلها في هذا النوع من الاستثمار.

نصيحة، اختر خيولك بعناية و لا تتردد في التواصل مع مجموعة AIX للإستثمار للحصول على مشورة احترافية بشأن استثمارات الأصول الرقمية، ويسعدنا تعيين أحد المستشارين الماليين لدينا لإرشادك خلال رحلتك للإستقلال المالي .

آخر الأخبار